يسرنا أن نعرض على قرائنا و زراونا الكرام هذا اللقاء النادر و المصور مع العم المرحوم المربي الفاضل الملا عثمان عبداللطيف العثمان . و يعرض اللقاء لتجربة المرحوم الملا عثمان في ميدان التربية و التعليم في الكويت بداية مع كونه طالب

في مدرسة المباركية التي تولى التدريس فيها و هو لا يزال طالباً في صفوفها مع أخيه الأستاذ عبدالله العثمان و منها إلى مدرسة العثمان التي أسسها مع إخوته المرحوم الأستاذ عبدالله العثمان و الملا محمد العثمان و الأستاذ عبدالعزيز العثمان و

انتقاله بعدها إلى مدرسة المباركية بعد إنشاء دائرة المعارف ثم إلى مدرسة القبلية و مدرسة المرقاب . و يتطرق اللقاء إلى الاختلاف في التعليم بين الماضي و الحاضر حينها من حيث المعلمين و الطلبة و أسلوب التدريس .  

 

و نحن إذ نعرض هذا اللقاء فإنا ننشكر ابن عمنا الأخ العزيز مبارك عثمان عبداللطيف العثمان على مشاركته لنا بهذا اللقاء الذي يؤرخ لدور جيل الرواد من المربين الكويتين الأوائل ممن حملوا على عاتقهم أداء رسالة العلم في أصعب الظروف

و أقل الموارد . 

 

 الجزء الأول

 

 

الجزء الثاني

 

عدد الزائرين:

75 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تغيير اللغة

arenfrdeestr