- من وحي الثلاثا -


إلى مجلس الأمة

 

علام الخلف يا قومي تنادي وصاح بحيكم يبغي خلافا

أهذا الخلف عودكم خلافا أم الوهم الذي صار اقترافا

فيها أهل النيابة اسعفوها بآراء نرى فيها ائتلافا

فما في الخلف يا قومي صلاح ولا بالحقد رأي قد تصافى

وما للأرض أمن في خلاف ولا نبت إذا صارت جفافا

وما للأهل في دار ثبات إذا ما تم شملهم التفافا

أفيقوا من سبات الخف قومي وكونوا خير من يحمي الضفافا

وكونوا للأمير أداة خير كما أوصى وفاقا لا انحرافا

اراد وفاقكم في كل أمر وحذركم شرورا لن توافى

وكم يدعوكمو دوما لأمن يعيش به الضعيف كمن تعافى

فقائدكم بحلم قد تحلى وفي عزم عرفناه اكتشافا

هو المقدام عبد الله فينا نراه بحزمه خاض الجحافا

وما خاض الجحاف كمثل حر إذ قاد السفينة لن يخافا

يخوض غمار أمواج تنادت باخطار تهددها تلافا

ويوصلها الشواطئ بعد كرب بأمن يوسع الدنيا هتافا

فيا قومي ازيحوا الخلف عنكم إذا ما صاح يبغيكم خلافا

 

8-12-1964




عدد الزائرين:

130 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تغيير اللغة

arenfrdeestr