نبذة عن ممن تلقى علمه في مدرسة العثمان:


[ الشيخ أحمد غنام الرشيد ]


ولد المربي الفاضل الشيخ أحمد غنام الرشيدي في منطقة المرقاب بالكويت عام1347هـ (1929م).

تلقى تعليمه الأولي في مدرسة الملا عثمان عبداللطيف العثمان وإخوانه ثم انتقل إلى مدرسة الملا سليمان العلي الخنيني ثم مدرسة الملا مرشد محمد السليمان ثم انتقل بعد ذلك إلى الدراسة في المعهد الديني وكان من زملائه في الدراسة في المعهد الديني كل من الاساتذة والسادة الأفاضل:

(عبدالرحمن مجحم المجحم ، وعبدالله العيسى ، وحمود الرومي ، وعبدالله ابراهيم المفرج ، وأحمد البطي بوطيبان).

حيث أتقـن في مسيرة الدراسة هذه علوم القرآن الكريم وعلوم الحساب فضلا عن إتقان القراءة والكتابة في المراحل الأولى من الدراسة ... تلقى تعليمه الديني عن المشايخ الكويتيين المذكورين أعـلاه بالاضافة إلـى المشايخ الأزهريين من جمهورية مصر العربية الشقيقة وعلى رأسهم الشيخ: حسن البولاقي والشيخ محمد عبدالرؤوف .... قام بالتدريس في مدرسة الملا سليمان علي الخنيني وكذلك في مدرسة تابعة لجمعية الاصلاح الاجتماعي حيث درس التلاميذ في هاتين المدرستين قراءة القرآن الكريم ودربهم على حسن تلاوته وكذلك مبادئ الشريعة الاسلامية من أبواب الفقه الأساسية بما يسهل الالتزام بتعاليم الشرعية السمحة وييسر الالتزام بأحكامها.

تتلمذ له كثيرون ومنهم الشيخ خميس الناصر والشيخ علي سعيد السويدي من دولة قطر الشقيقة ، ومع كونه معلما لتعاليم الدين إلا أنه لا يرى لطلب العلم حدا ولا نهاية...وبعد ان تزود بخير الزاد ، عمل إمام وخطيبا في الفترة من عام 1948م إلى العام 1978م وذلك بمسجد الغربللي ومسجد الوزان ومسجد الابراهيم ومسجد البحر ومسجد الحداد ثم أخيرا في مسجد العجيري وكان يطبع الكتب ويوزعها ويوفرها لطلبة العلم ويسعى في سائر الاعمال الخيرية وتوصيل الزكوات وصدقات المحسنين إلى من يحتاجها وانطلق إلى منبر الاعلام وقام بتسجيل برنامج ((..دروس رمضانية..)) لإذاعة الكويت وكان يذاع طوال شهر رمضان المبارك عام 1414هـ (1994م).

كان خلف هذه الانطلاقه في كل هذه المجالات والمنابر والاعلام مكتبة ضخمة تضم ما يربو على خمسة آلاف كتاب حفلة بأمهات الكتب من مصنفات الفقه وكتب التفسير وتراجم الرجال وكتب التاريخ ودواوين الشعر والأدب.

وطباعه الشخصية هو جاد في وقت الجد ومرح يحب المزاح المباح في وقته المناسب يهوي نظم الشعر وله ولع واضح بكتب الأدب والدين وله الكثير من القصائد المعروفة لدى الكثير من أهل الكويت. 

جزى الله المربي الفاضل الشيخ أحمد غنام الرشيد خير الجزاء على ما قدمه لدينه ووطنه من خدمات جليلية.


عدد الزائرين:

245 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تغيير اللغة

arenfrdeestr