دار العثمان تستقبل التصفيات النهائية لمسابقة المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان لحفظ القرآن الكريم للطلبة

ذوي الاحتياجات الخاصة

 

 

 

بالتعاون مع مبرة المتميزين ، تقام مسابقة المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان لحفظ القرآن الكريم للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة من مدارس التعليم العام والخاص. وقد استقبلت دار العثمان صباح الأربعاء الموافق لتاريخ الخامس والعشرين من شهر نوفمبر عام ٢٠١٥ المشاركين من طلبة مدارس التعليم الخاص لإجراء التصفيات النهائية استعداداً لاختيار الفائزين.

 

ونعرض بهذه المناسبة لزوارنا الكرام الخبر الصحفي الذي أوردته جريدة الوطن الكويتية فيما يخص فعالية المسابقة والتي تصب في توجه دار العثمان المجتمعي نحو خدمة كل فئات المجتمع والأسرة.

 

 

مبرة المتميزين دشنت التصفيات النهائية لمسابقة العثمان لذوي الاحتياجات الخاصة

 

 

 

دشنت مبرة المتميزين لخدمة القرآن الكريم والعلوم الشرعية التصفيات النهائية لمسابقة المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان لذوي الاحتياجات الخاصة أمس في دار العثمان تمهيدا لاعلان اسماء الفائزين في المسابقة وختام فعالياتها .

 

وقال رئيس مجلس ادارة مبرة المتميزين يوسف الصميعي ان عدد المشاركين في هذه المسابقة بلغ  ٤٥٠ طالب وطالبة تقريبا من جميع الاعاقات عن طريق المدارس التابعة لوزارة التربية سواء مدارس التربية الخاصة أو مدارس التعليم الخاص مبينا ان هذه هي المسابقة الاولى بدعم ورعاية من ورثة المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان 

وبتنظيم وإدارة مبرة المتميزين المنسق العام للمسابقة عايد الفضلي والمشرف العام جاسم المسباح.

 

وأضاف ان الفعاليات تقام على مدى يومين الاربعاء والخميس و مقر تصفيات مدارس التعليم الخاص بدار العثمان بالشعب ومقر تصفيات مدارس التربية الخاصة كل مدرسة تقام تصفيات طلبتها بداخلها و المنهج المقرر للحفظ في المسابقة نفس منهج المدارس .

 

وبين الصميعي ان مبرة المتميزين تهتم في حلقات تحفيظ القرآن الكريم و لديها ثمانية مراكز للبنين وثلاث مراكز للبنات وإدارة شؤون القران لديها كادر اداري وفني متميز ومتخصص بإدارة مثل هذه الفعاليات .

 

وبدوره قال مدير العلاقات العامة في دار العثمان عبدالله العثمان نحن نقوم بعمل دورات للقرآن الكريم بشكل دائم وهذا الامر بدأناه منذ خمس سنوات وكل سنة او سنتين نقوم بعمل مسابقة كبرى على مستوى دولة الكويت و هدفنا خدمة العائلة و المجتمع الكويتي مبينا ان في هذا العام طرحنا شيء جديد يكون من خلال مسابقة لذوي الاحتياجات الخاصة و الحمد لله بتنظيم مبرة المتميزين لم يقصروا في هذا المجال حيث قاموا بالتواصل مع المدارس الخاصة والان نحن في طور التصفيات وسيتم تكريم الفائزين .

 

وأضاف ان ذوي الاحتياجات الخاصة يبذلون طاقات ممتازة و لديهم رغبه في ابراز طاقاتهم و يشاركون و يحققوا ذاتهم فنحن نطرح هذه الفرصة لهم بان يشاركون ويحققون التنافس ونحن في كل عام نسعى لتطوير هذه المسابقة لافتا الى اننا في دار العثمان نهتم في التنمية المجتمعية ودار العثمان ليس فقط ديوان بل فيه قاعة محاضرات ومكاتب و نسعى لان يكون مركز ثقافي متميز يخدم المجتمع ومن يحتاج المكان فهو موجود ومتاح للجميع .

 

وإلى ذلك قال المشرف العام على المسابقة وموجه عام التربية الاسلامية في وزارة التربية جاسم المسباح يسر التوجيه الفني للتربية الاسلامية بالتنسيق مع مبرة المتميزين باقامة مسابقة المرحوم باذن الله تعالى عبدالله العثمان لذوي الاحتياجات الخاصة لهذا العام و ندعو الله بالاجر و الثواب لاسرة العثمان الكريمة .

 

نافل الحميدان

جريدة الوطن الكويتية في عددها الصادر يوم الخميس الموافق لتاريخ الخامس والعشرين من نوفمبر عام ٢٠١٥

عدد الزائرين:

91 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تغيير اللغة

arenfrdeestr