ثلث العثمان يقيم مشروع ولائم افطار الصائم داخل وخارج الكويت

 

 

 

أقام ثلث المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان بالتعاون مع بيت الزكاة مشروع ولائم إفطار الصائم داخل وخارج الكويت فس شهر رمضان الكريم من عام ٢٠١٩، وذلك استكمالاً لعادة الخير التي ابتدأها المرحوم عبدالله عبداللطيف العثمان في حياته حيث كان يشرف على ولائم الإفطار بنفسه، وتنفيذاً لوصيته رحمه الله.

 

 

 

 

 

 

 

ويقوم المشروع السنوي على إقامة ولائم إفطار للصائمين وتوزيع الوجبات عليهم داخل دولة الكويت وخارجها: حيث تقام الولائم في الكويت في عدد كبير من المساجد أهمها: مسجد العثمان في حولي، ومسجد الملا عثمان في المنصورية، ومسجد منيرة العميري والدة عبدالله العثمان  في القادسية، ومسجد موضي العثمان  في الجابرية، ومسجد عبدالله العثمان  في خيطان، ومسجد عبدالله العثمان في العقيلة.

وقد قام فريق شباب العثمان بتبني الإشراف والمتابعة على مشروع إفطار الصائم - رمضان 1440 هـ - 2019 م، من خلال زيارات الفريق للمساجد التي أقيمت بها مشروع إفطار الصائم، ومتابعة سير حركة العمل، من ثم إعداد تقرير وافٍ يوضح تفاصيل وآلية العمل.

 

 

 

 

 

 

 

ويهدف المشروع إلى التخفيف من الأعباء المادية خلال شهر رمضان المبارك، وبث روح الأخوة بين المسلمين، كما يهدف إلى تعزيز التكافل والتضامن والتراحم.

وفي إطار هذا المشروع الخيري الرائد تم توزيع ما يقارب المائة ألف وجبة طوال أيام الشهر الفضيل، أعاده الله علينا وعلى الأمة الإسلامية والعربية وعلى دولة الكويت بالخير والبركات.

 

 

 

 

 

 

 خارج دولة الكويت فقد أقيم مشروع إفطار صائم في عدد من الدول العربية منها: المغرب ولبنان واليمن وتونس. وتضمن توزيع سلة المؤمن الرمضانية على الأسر المتعففة. والتالي تغطية خاصة لمشروع إفطار صائم في كل من لبنان وسوريا.

 

 

عدد الزائرين:

138 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تغيير اللغة

arenfrdeestr