كفاية من "كفايات"

WhatsApp Image 2020 02 04 at 75237 AM

تصفحت أوراقي القديمة ووقع ناظري على امتحان اللغة العربية لسنة ثالثة ثانوي بمدرسة العديلية، وأخذتني السنون لعام ١٩٧٣، واستغربت إجابتي على هذا الامتحان، الذي استُهل بسؤال الأدب والنصوص والبلاغة بأبيات للشاعر الكميت بمديح لبني هاشم أوجز منها:

طَرِبتُ وما شَوقاً إلى البِيضِ أَطرَبُ •••• ولاَ لَعِبَاً، أذُو الشَّيبِ يَلعَبُ

ولم يُلهِنِي دارٌ ولا رَسمُ مَنزِلٍ •••• ولم يَتَطَرَّبنِي بَنضانٌ مُخَضَّبُ

وَلكِن إِلى أهلِ الفَضَائِلِ والنُّهَى •••• وَخَيرِ بَنِي حَوَّاءَ والخَيرُ يُطلَبُ

إلى النَّفَرِ البيضِ الذِينَ بِحُبِّهم •••• إلى الله فِيمَا نَابَنِي أتَقَرَّبُ

والسؤال يقول:

أ - عيّن الفكرة الأساسية التي قصد الشاعر التعبير عنها في هذه الأبيات؟

ب - الكميت أول شاعر دعا إلى نبذ الوقوف على الأطلال، فما الذي تفهمه من ذلك؟

ج - هات من الأبيات صورة بلاغية، ووضحها وبيّن أثرها في المعنى؟

د - أقام الكميت الحجة على بني أمية، وضح أحقيّة بني هاشم بالخلافة، أذكر الأبيات التي تدل على هذا المعنى؟

هـ - صَوِّر شخصية الكميت كما تفهمها من النص السابق. ثم ثانياً: يكمل الامتحان بمادة النحو ويبدأ ببيت شعر للمتنبي يقول: «إذا غامَرْتَ في شَرَفٍ مَرُومِ •••• فَلا تَقنَعْ بما دونَ النّجومِ»

والسؤال:

أ - عيّن جواب الشرط في البيت السابق مبيناً سبب اقترانه بالفاء؟

ج - اعرب ما تحته خط في البيت التالي:

«أخَاكَ أَخَاكَ إنَّ مَنْ لاَ أَخَاً لَهُ •••• كَسَاعٍ إلَى الهَيجَا بغَيرِ سِلاَحِ»

وثالثاً: من هذا الامتحان الجميل ما هو متعلق بمادة القراءة؟

«إن الحر لا تفارقه شجاعته في أحرج المواقف» اختر موقفاً لعنترة يوضح مدلول هذه العبارة.

المهم أعلاه، وكما ذكرت، ملخص لامتحان اللغة العربية الشهري، وقد وقفت كثيراً عند تلك الورقة ورجع بي الزمان إلى تلك المناهج الجميلة والجادة، فقد درسنا «عبقرية خالد» و«عبقرية عمر» لعباس العقاد في المتوسطة و«هاتف من الأندلس» لعلي الجارم في الثانوية والكثير من الكتب الأدبية والتاريخية التي تعكس حضارتنا الجميلة ولغتنا الغنية، ووجدت نفسي أنشرها على حسابي في تويتر، وكانت ردة الفعل كبيرة من المتابعين ممن عاصر تلك الأيام أو ممن كان لديه هاجس على مستقبل لغتنا العربية، وهذا أخذني إلى سؤال حفيدي في المرحلة الثامنة، والتي تعادل بذلك الوقت الصف الرابع متوسط، وبتهكمٍ سألته: تعرف الكميت؟ تعرف عنترة بن شداد؟ المهم طلع عمره ما سمع عنهم، الشاعر الوحيد اللي يعرفه هو المتنبي لأني سبق أن أهديته كتاباً لهُ وقرأت معه كم بيت شعر من أشعار المتنبي، المهم طلبت منه منهج اللغة العربية اللي يدرسه، والمفاجأة الكبرى أن هذا المنهج ما يصلح حتى للسنة الأولى الابتدائية، غير التيهان الكبير، فعند قراءة الكتاب لا تعرف إن كان منهج اجتماعيات ولّا جغرافيا ولّا تربية وطنية، ونظام «كفايات» المطبق كمنهج ضيّع الناشئة أكثر مما هم ضائعون، ولأهمية هذا الموضوع سوف أبدأ بتحليل مختصر لهذا المنهج ومقارنته بما كان عليه في زماننا وذلك بالمقالات القادمة وسأبدأ بدرس تحت عنوان «مطماطة» من هذا المنهج ولا حد يستغرب.

***

أسعدني كثيراً تطرق سمو رئيس مجلس الوزراء للخلل بالتعليم، وكما صوره بالفقر التعليمي، ولخص أن الطالب الذي ينهي الثانوية «يبدو» كما أنه في الثاني المتوسط، أحسنت سمو الرئيس بهذا التشبيه الرائع، وأضيف أن هذا الانحدار ليس بوليد الأمس وللأسف «نظام كفايات التعليمي» زاد طينه بلة!

وتسلمون.

المصدر: جريدة القبس في عددها الصادر الثلاثاء الثاني من فبراير 2021 (الرابط الإلكتروني)

كفاية من "كفايات" PDF

موقع دار العثمان

عدد الزائرين:

111 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تغيير اللغة

arenfrdeestr